ورش تدريبية ينظمها مركز مناظرات قطر بالتعاون مع مركز دراسات اللغة العربية والمناظرات في جامعة السلطان محمد الفاتح
June 15, 2023 0

مشاركة 50 أكاديمياً ومحاضراً من جامعات المناطق المتضررة بالزلزال

الدوحة – مركز مناظرات قطر

نظم مركز مناظرات قطر بالتعاون مع مركز دراسات اللغة العربية والمناظرات في جامعة السلطان محمد الفاتح  ” أكاديمية المناظرات واللغة العربية ”  تاريخ 7-12 يونيو 2023 في العاصمة التركية اسطنبول.

شارك في الأكاديمية 50 دكتوراً ومحاضراً للغة العربية من جامعات مختلفة جنوب تركيا وهي مناطق “عينطب، مرعش، انطاكيا، كليس، أورفه” التي تضررت بالزلزال بشكل كبير.

منهم 25 معلماً للغة العربية من المدارس الثانوية في اسطنبول بالتعاون مع وزارة التعليم التي رشحت هؤلاء المعلمين من ذوي الخبرة والكفاءة المهنية العالية لإدارة بطولة المناظرات التي ستقام بالتعاون وزارة التعليم لاحقاً.

قسم البرنامج إلى مرحلتين وعلى مدار 6 أيام خصصت الأيام الثلاثة الأولى للفرق الأربعة المتأهلة من المدارس الثانوية للنصف النهائي في البطولات الوطنية للمناظرات في تركيا،  إضافة إلى فريق جامعة السلطان محمد الفاتح هذه الفرق ال 5  أخذت تدريبات مهارات التناظر وكيفية توظيفها بطريقة صحيحة في القضايا المختلفة، والتعرف على طرق التحليل ومهام الفريقين داخل المناظرة من خلال التطبيقات المعززة للمحتوى، بهدف التأهل للمشاركة في البطولة الدولية القادمة لمناظرات المدارس في العاصمة القطرية الدوحة

المرحلة الثانية ورشة معلمي اللغة العربية بعنوان استخدام المناظرة في التدريس ومناهج تدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها، واستمرت على مدى ثلاثة أيام ، بهدف الاطلاع على أساليب تفعيل المناظرة داخل الفصول الدراسية واستخدام هذه المهارة في المدارس والجامعات،

إضافة إلى تمكينهم من تدريس العربية بناءً على اللسانيات الحديثة وتعريفهم بمجتمع المناظرات حيث أن غالبيتهم ليس لديهم معلومات كافية عن المناظرات ،

في هذا الصدد قال أ. عبد الصمد كوجاك – جامعة السلطان محمد الفاتح – :” لا يفوتنا أن ننوه أن البرنامج يراعي المستويات المتفاوتة للمشاركين  حيث تمَّ تقسيم المتدربين إلى مجموعتين أشرف على تدريبهم أساتذة أتراك وعرب من جامعة السلطان محمد الفاتح وجامعة ابن خلدون وجامعة مرمرة وجامعة اسطنبول حيث قدم المدربون طرق تعليم اللغة العربية للناطقين بغيره.

وعلاوة على ذلك  فإننا نسعى من خلال هذه الورش إيجاد قاعدة من الأساتذة والمدربين على دراية ومعرفة بالمناظرات ، ممن يتعاملون مع الطلبة بشكل مباشر واشراكهم في التدريبات وتشجيع الطلبة على تعلم مهارات المناظرة،  

واستناداً إلى ماسبق شملت  المواضيع التي تناولها الأساتذة ” تدريس المهارات الاستقبالية – الاستماع والقراءة- ،  والمهارات الانتاجية – المحادثة والكتابة – ، ومهارات القواعد في السلاسل التعليمية الحديثة ، وأسس تدريس اللغة العربية للمستوى التمهيدي – البيئة التركية نموذجاً – ولعله من المفيد التأكيد على أهمية لغة الضاد بالنسبة للناطقين بغيرها ومدى رغبتهم بالتناظر بالعربية بل وبالتعبيرعن أفكارهم و آرائهم باستخدام مفرداتها.

وكان الختام بتوزيع الشهادات على المشاركين بعد الجلسة الحوارية المفتوحة تحت عنوان “هل يمكن الدمج بين الطريقة التقليدية والطريقة الحديثة في تدريس القواعد”.

وتماشياً مع ماتم ذكره فإن مركز مناظرات قطر يستكمل خطته بهدف تأصيل هذا الفن ونشره باللغة العربية محلياً ودولياً ليكون الدليل على التحاور بالفكر المنطقيّ حول قضايا قابلة للجدل والنقاش من أَجلِ الوصول إلى رؤية متوافقة.

اترك تعليقا

This website uses cookies to ensure you get the best experience on our website. | Privacy Policy