Contact Us
8:30 AM - 3:30 PM

الانستقرام

Instagram did not return a 200.
فريق جامعة سلجوق يتوّج بلقب البطولة الوطنية لمناظرات الجامعات التركية باللغة العربية
يناير 12, 2022 0

مركز مناظرات قطر نظم في تركيا أكاديمية المناظرات والبطولة الوطنية الأولى لمناظرات الجامعات

الدوحة – مركز مناظرات قطر

اختتمت يوم الثلاثاء 28 ديسمبر 2021 البطولة الوطنية لمناظرات الجامعات التركية باللغة العربية والتي نظمها مركز مناظرات قطر – عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع – بالتعاون مع جامعة السلطان محمد الفاتح في إسطنبول ، بحضور مسؤولون من الجانب التركي بينهم رئيس الاتحاد العالمي للرياضات التقليدية، السيد بلال أردوغان، نجل الرئيس التركي، والسفير التركي السابق بالدوحة، فكرت أوزار، ورئيس جامعة السلطان محمد الفاتح، محمد فاتح آندي.
وتعتبر هذه البطولة التي استضافتها جامعة الفاتح حدثًا كبيرًا بمشاركة 20 جامعة من كافة أنحاء الجمهورية التركية.

قضية الجولة النهائية

” يفضل هذا المجلس الاستقرار الاقتصادي على حماية البيئة “

فريق جامعة سلجوق الذي مثل المعارضة يتوّج بلقب البطولة الوطنية لمناظرات الجامعات التركية باللغة العربية والذي ضمَّ كل من ” بشرى الكيلاني – سامي أتشيش – عزيز دقير”
تلاه فريق جامعة “ابن خلدون”الذي ضم كل من ” يلماز آجار – محمد صالح يلدز- عبد الرحمن خالد” ، فيما احتل فريق جامعة أنقرة حجي بايرم ولي المركز الثالث، وخلفه فريق جامعة السلطان محمد الفاتح.
هذا وقد تأهلت الفرق الأربعة للمشاركة في البطولة الدولية للمناظرات في الدوحة مارس 2022

أفضل متحدثي البطولة للغة العربية من الناطقين بغيرها :” 1- يلماز آجار و2- محمد صالح يلدز من جامعة ابن خلدون و3- سمية اوتشار جامعة اسطنبول “
أما كأفضل متحدثي اللغة العربية ” 1- شهد الخراز جامعة أنقرة 2- عبد الملك جمال جامعة أنقرة حجي بيرم – 3- بشرى الكيلاني جامعة سلجوق”.

وبهذه المناسب أكد السيد بلال أردوغان– رئيس الاتحاد العالمي للرياضات التقليدية- في كلمة له، على أهمية تعزيز تعليم اللغة العربية لأنها لغة القرآن الكريم وصلة وصل بين تركيا والدول العربية في المستقبل. وأعرب عن أمنياته أن تكون الاتفاقية بين جامعة السلطان محمد الفاتح ومركز مناظرات قطر “حية ومثالية”.

وقد أشادت الدكتورة حياة عبدالله معرفي – المدير التنفيذي لمركز مناظرات قطر – بهذا الإنجاز الاستثنائي حيث قالت :” سعداء بتوطيد الشراكة مع جامعة السلطان محمد الفاتح وبالدور الحيوي الذي تلعبه الجامعة في مجال المناظرات بتوفير بيئة محفزة على الحوار وتعلم اللغة العربية”،

كما أوضحت الدكتورة حياة بأن البطولة تأتي تماشيًا مع رسالة المركز الساعي لتشخيص القضايا المحورية واستسقاء الأفكار الملهمة والمهارات  اللغوية على ألسنة الناطقين باللغة العربية وبغيرها وأضافت :” البطولة الوطنية لمناظرات الجامعات باللغة العربية منفعة للمتناظرين في تركيا من خلال جذب المزيد من متعلمي اللغة العربية وعشاقها للتمكن من إتقانها، بتفعيل البرامج والأنشطة الداعمة لأهدافنا المشتركة مع الأشقاء في تركيا، “إن مركز مناظرات قطر يولي اهتمامًا خاصًا مع الشركاء الداعمين لرؤى المركز لاسيما الاعتماد على  آليات غير تقليدية لتعلم اللغة العربية بعد ما لمسناه من ضرورات مؤكدة وحاجات ماسة لنشر المناظرات باللغة العربية لغة الأمة المتفردة بخصائصها.”

وبالتأكيد فإن مركز مناظرات قطر بشراكته مع جامعة الفاتح لتفعيل مذكرة التفاهم التي تمَّ توقيعها في الدوحة بحضور سعادة سفير تركيا لدى دولة قطر الدكتور مصطفى كوكصو فقد كانت البداية بهذه الخطوة التي تعتبر إنجازًا عظيمًا لنشر المناظرات وتعلم مهارات التفكير الناقد والتحاور باللغة العربية .

الأكاديمية التدريبية

قالت الأستاذة عائشة النصف – مناظرات قطر:” سبق البطولة الوطنية أكاديمية تدريب الطلبة والمدربين والمحكمين من تاريخ  20-29 ديسمبر 2021 والتي تصبُّ في خانة الجهود التي يبذلها المركز من أجل نشر ثقافة المناظرات، كما أنها فرصة لتبادل الخبرات والمعلومات التي تزيد من ثقافة المشاركين بعلم المناظرة وتحدد لهم أسس الانطلاق لتنظيم وتدريب الشباب على الإبداع الفكري واللغوي وأسس تعزيز اللغة العربية في تركيا.

وأضافت أ. عائشة النصف :” تنوع برنامج الأكاديمية بعدد من الورش منها أساسيات إدارة جلسة التحكيم وكيفية توزيع الدرجات وتحديد الفريق الفائزة.وأخرى لاستخدام المناظرة في مقررات الجامعة والتدريس، هذا وقد تعرف المشاركون على نظام البطولات الدولية للجامعات ،بحيث يتم تأهيلهم للمشاركة أو تنظيم وتحكيم بطولات محلية ، كما تهدف إلى نقل ما اكتسبوه من هذه الورش التدريبية لتطبيقه نادي المناظرات.

بعض آراء المشاركين

هذا وقد أبدى المشاركون إعجابهم بجهود المركز ورسالته السامية التي يحملها لإبراز أهمية المناظرة باللغة العربية في حياتنا العامة كآلية لتغليب صوت المنطق والعقل ولتفعيل الحوار كحلٍّ لتجاوز الاختلاف، كما أكد الجميع على دور المناظرة الفاعل كمادة ضمن المقرر الدراسي .

الطالب في كلية الدراسات الإسلامية – جامعة الفاتح – محمد أدجاي

وهذا ما أكده الطالب محمد ادجاي من مالي – بأن المناظرة تعتبر علم مستقل واسع يحتاجه العالم فهي السبيل الأرقى لضبط الاختلاف وتفعيل قيم التفاهم دون النظر إلى دين أو قبيلة أو طائفة،

وأضاف محمد :” نعيش في عالم يطغى عليه الاختلاف بالرأي لذا نجد ثقافة المناظرة فسحة لفهم أكبر مع من لديهم آراء مناقضة لرأيك في بعض القضايا”.

الطالبة شهد الخراز – متناظرة ومن أفضل المتحدثات في البطولات السابقة –

وبدورها قالت شهد الخراز:”  نشاهد اليوم في هذه البطولة العديد من الطلبة يناقشون القضايا باللغة العربية ولغتهم الأم ليست العربية وهذا يعتبر إنجازًا رائعًا عندما نستمع ونناقش ونتحاور بسلاسة.

فالمناظرات ساهمت بشكل كبير في زيادة الرصيد المعرفي ونشر اللغة العربية وإحياء حروفها على ألسنة الناطقين بغيرها. مضيفة :” 20 جامعة تشارك في هذا الحدث وهذا يبشرنا بزيادة أعداد المشاركين  في الفعاليات القادمة كما أنه يرفع من المستوى اللغوي والثقافي لدى معظم الدول، مبينة رأيها حول أهمية المناظرة كفكر ومنطق :” المناظرة ليست تقديم خطاب فقط بل التعرف على كيفية التفكير والتحليل للأمور بشكل سليم ومنطقي مما يجعل حياتنا أسهل، و كوني طالبة فقد استفدت منها في دراستي “.

الطالبة كبرى آراس – جامعة الفاتح –

قالت الطالبة كبرى آراس :” قبل خوض التجربة كان هدفي الفوز وكيفية تقديم الحجج لإقناع لجنة التحكيم ولكن الآن تغيرت نظرتي في إتجاه أخر فالمكاسب التي خرجت بها لا تقارن بالفوز فقط مثل الخبرة الثقافية مع شرائح جديدة من خلفيات متباينة وتعزيز مهارات الفهم والتفكير النقدي لإيجاد السياق المفترض للحجج قبل التفاعل أمام الآخرين وغيرها .

اترك تعليقا