Info
AR اللغة AR
Side Menu
منتدى الدوحة: النسخة الشبابية 2023 يناقش القضايا الإقليمية البارزة والاستدامة ومستقبل الطاقة
November 28, 2023 0

منتدى الدوحة: النسخة الشبابية 2023 يناقش القضايا الإقليمية البارزة والاستدامة ومستقبل الطاقة

الدوحة – مركز مناظرات قطر

انطلقت أعمال اليوم الثاني من منتدى الدوحة: النسخة الشبابية 2023، بالتعاون من مركز مناظرات قطر، بنقاشات معمّقة يوم 18 نوفمبر في جامعة جورجتاون في قطر، وتطرّق فيها المشاركون إلى عددٍ من القضايا البارزة منها القضية الفلسطينية، وبناء عالم مستدام لأجيال الغد.

وألقى الدكتور نورمان فينكلشتاين، الذي تم اختياره في عام 2020 كخامس عالم سياسي مؤثر في العالم، كلمة افتتاحية قبل انطلاق الجلسة النقاشية الأولى للخبراء، قال فيها: “لقد شهدنا هذا الحصار الوحشي القاسي وغير القانوني على غزة يستمر لأكثر من 20 عامًا”.

وأضاف في حديثه أمام جمهور يضم أكثر من 80 مشاركًا قدمه من بيته في بروكلين بالولايات المتحدة: “إنها جريمة ضد الإنسانية استمرت 20 عاماً، والعالم بأسره يدرك ذلك ولكنه يسمح باستمرارها. وهذا نصف المشهد فقط، فالنصف الآخر يتمثل في قيام إسرائيل بـ “جز العشب” في غزّة كل بضع سنوات. والمقصود بجز العشب في غزة هنا أن إسرائيل ترتكب كل بضع سنوات – 2008، 2012، 2014 – مذبحة باستخدام تكنولوجيا فائقة في غزة.”

وأدارت الفلسطينية أ. صفاء جابر الجلسة النقاشية الأولى بعنوان “مد الجسور في عالم منقسم: سياسة السلام” وشارك في الحوار كل من الدكتور نورمان فينكلشتاين، ومعين رباني، باحث ومحلل متخصص في الشؤون الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي والشرق الأوسط المعاصر، وتغريد الخضري، مراسلة سابقة لصحيفة نيويورك تايمز في غزة.

وناقش المشاركون تاريخ وجذور الصراع الذي امتد لعقود، وأدى إلى هجمات 7 أكتوبر على غزة. واستمع حضور من أكثر من 75 دولة إلى المحاضرة التفاعلية التي سلطت الضوء على أبرز التحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني والأطراف الرئيسية والجهات المعنية بالصراع، ومختلف الآراء القانونية العالمية، والدور الحاسم لوسائل الإعلام والقوى الأجنبية رسم صورة القضية الفلسطينية.

وفي تعليقه على هجمات 7 أكتوبر الأخيرة، أقر معين رباني بأن إسرائيل قامت بمحاولة تاريخية لتهجير سكان غزة من منازلهم. وأشار إلى أن “إسرائيل كانت دائما تطمح إلى إبعاد سكان غزة”. وحول ما إذا كان هذا المخطط سينجح، أشار رباني إلى أنه “من المهم عدم الاستهانة بسعة الحيلة لدى الفلسطينيين وقدرتهم على الصمود”.

وفي حديثها عن طبيعة تغطية وسائل الإعلام الغربية للوضع في غزة، قالت تغريد الخضري: “تتبنى وسائل الإعلام الدولية السردية الإسرائيلية، إذ يعيش ممثلوها ويعملون من الأراضي المحتلة ولكنهم ينقلون تقاريرهم الإعلامية بناء على السرديات التي يستلمونها من تل أبيب أو من القدس. لأنهم يعتبرون بأن التقارير القادمة من الجانب الإسرائيلي غنية ومؤثرة لما تتضمنه من قصص حياة الناس. وفي الوقت نفسه، يتم الاكتفاء بتغطية ما يجري في غزة باعتبارها خبرًا هامشيًا.”

وأضافت: “بفضل صحفيين مثل وائل دحدوح، والشباب الناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي، أصبح لدينا فكرة شاملة عما يحدث في غزة، وبدونهم، لم نكن لنعرف شيئا”.

وأدارت أرينا نجوى من ماليزيا النقاشات في الجلسة الثانية بعنوان “الاستدامة والسياسة الاقتصادية”، وشارك فيها المتحدثون الخبراء دنيا عبد الواحد، مسؤولة البرامج في قطاع العلوم في اليونسكو، والدكتور إدواردو بيريرا، وهو باحث مرموق عالميًا متخصص في قانون الموارد الطبيعية والطاقة، والدكتور داميلولا اس. أولاوي، أستاذ في كلية القانون في نيجيريا، ويشغل أيضا منصب فخري في منظمة اليونسكو في القانون البيئي والتنمية المستدامة.

كما شهد اليوم الثاني من المنتدى جلسة تنمية مهارات لفائدة مجموعة متنوعة من قادة المستقبل الطموحين، والتي ركزت على مهارات التفاوض الفعال وحل النزاعات، بإدارة بو سيو، بطل العالم مرتين في المناظرة ومدرب سابق لفريق المناظرات الوطني الأسترالي واتحاد مناظرات كلية هارفارد.

وعلى هامش المنتدى، أتيحت للمشاركين فرصة زيارة عددٍ من الوجهات الطبيعة والسياحية والمعالم الثقافية في قطر منها صحراء سيلين، وسوق واقف، ومتاحف مشيرب، ومعرض إكسبو 2023 الدوحة، ومبنى ذو المنارتين في المدينة التعليمية. وسيختتم منتدى الدوحة: النسخة الشبابية أعماله يوم 19 نوفمبر، حيث سيشمل كلمات رئيسية وحلقة نقاشية حول الأمن السيبراني وخصوصية البيانات والذكاء الاصطناعي بالإضافة إلى جلسة تنمية المهارات ومائدة مستديرة حول صياغة السياسات والمقترحات.

عقدت النسخة الأولى لمنتدى الدوحة: النسخة الشبابية في عام 2018، ومنذ ذلك الحين أصبح بمثابة إحدى المنابر الرئيسية لمركز مناظرات قطر، الذي يجمع من خلالها الشباب معًا للنقاش وطرح مختلف الحلول على صناع القرار والجهات المعنية.

كما شهد اليوم الثاني من المنتدى جلسة تنمية مهارات لفائدة مجموعة متنوعة من قادة المستقبل الطموحين، والتي ركزت على مهارات التفاوض الفعال وحل النزاعات، بإدارة بو سيو، بطل العالم مرتين في المناظرة ومدرب سابق لفريق المناظرات الوطني الأسترالي واتحاد مناظرات كلية هارفارد.

وعلى هامش المنتدى، أتيحت للمشاركين فرصة زيارة عددٍ من الوجهات الطبيعة والسياحية والمعالم الثقافية في قطر منها صحراء سيلين، وسوق واقف، ومتاحف مشيرب، ومعرض إكسبو 2023 الدوحة، ومبنى ذو المنارتين في المدينة التعليمية. وسيختتم منتدى الدوحة: النسخة الشبابية أعماله يوم 19 نوفمبر، حيث سيشمل كلمات رئيسية وحلقة نقاشية حول الأمن السيبراني وخصوصية البيانات والذكاء الاصطناعي بالإضافة إلى جلسة تنمية المهارات ومائدة مستديرة حول صياغة السياسات والمقترحات.

عقدت النسخة الأولى لمنتدى الدوحة: النسخة الشبابية في عام 2018، ومنذ ذلك الحين أصبح بمثابة إحدى المنابر الرئيسية لمركز مناظرات قطر، الذي يجمع من خلالها الشباب معًا للنقاش وطرح مختلف الحلول على صناع القرار والجهات المعنية.

كلمات مفتاحية:

اترك تعليقا