Contact Us
8:30 AM - 3:30 PM

الانستقرام

Instagram did not return a 200.
فريق المناظرات القطري في تحدٍ لإثبات مهاراته في بطولة عالمية عبر الإنترنت
يوليو 22, 2020 0

فريق مركز مناظرات قطر، عضو مؤسسة قطر، يُشارك في بطولة دولية للمناظرة عبر العالم الافتراضي

يسعى المركز سنويًا إلى استقطاب الطلبة القطريين من كافة المدارس لتدريبهم وتأهليهم للمشاركة في البطولات العالمية للمناظرات وتمثيل دولة قطر بأفضل صورة في المحافل الدولية

عبدالرحمن السبيعي

شارك فريق المناظرات القطري، والذي تولى تدريبه مركز مناظرات قطر، عضو مؤسسة قطر، كأحد فرق المتناظرين من جميع أنحاء العالم الذين يشاركون في بطولة العالم لمناظرات المدارس عبر الإنترنت، والتي انطلقت هذا الأسبوع وستستمر حتى 2 أغسطس.

كانت بداية الفريق الوطني للتناظر باللغة الإنجليزية موفقة منذ اليوم الافتتاحي للبطولة، حيث فاز في جولته الأولى ضد فريق جمهورية السودان، والتي تناولت موضوع “إجازة المخدرات”، وذلك في طريقهم للوصول إلى نهائيات بطولة العالم لمناظرات المدراس عبر الإنترنت.

تناظر فريق المناظرات القطري ضد فريق السودان في الجولة الأولى من بطولة العالم لمناظرات المدارس عبر الإنترنت.

نظرًا لتفشي جائحة “كوفيد-19″، وتدابير الإغلاق وقيود السفر المفروضة، أعطى منظموا بطولة العالم لمناظرات المدارس توجيهاتهم بعقد البطولة عبر الإنترنت على مدى 17 يومًا، والتي تشهد مشاركة 72 فريق من 72 دولة عربية وأجنبية. وقد خضع فريق مناظرات قطر إلى تدريبات مكثفة عبر الإنترنت قبيل أشهر من بدء البطولة.

وفي حديثه عن الاستعدادات التي قام بها فريق قطر لتمثيل بلده خير تمثيل في مثل هذه البطولات، أكد الأستاذ عبد الرحمن السبيعي، رئيس قسم البرامج والتواصل والتسويق في مناظرات قطر، على أن المركز يحرص على استقطاب نخبة من الطلبة القطريين للمشاركة في المناظرات سواء كانت على الصعيد المحلي أو العالمي، قائلاً: “يسعى المركز سنويًا إلى استقطاب الطلبة القطريين من كافة المدارس لتدريبهم وتأهليهم للمشاركة في البطولات العالمية للمناظرات وتمثيل دولة قطر بأفضل صورة في المحافل الدولية”.

تعد هذه البطولة مختلفة بالنسبة لهم هذا العام كونها تقام عبر الإنترنت

عبدالرحمن السبيعي

وأضاف السبيعي: “تعد هذه المشاركة الثانية عشر للفريق الوطني الذي بدء مسيرته الحافلة بالإنجازات عام 2008 في أمريكا، ولكنها تختلف بالنسبة لهم هذا العام كونها تقام عبر الإنترنت”.

شهدت الجولات الافتتاحية الستة منافسات قوية بين الفرق المشاركة في بطولة العالم لمناظرات المدارس عبر الإنترنت، حيث تم توزيع الفرق المتناظرة بطريقة عشوائية، انقسمت بين فرق المعارضة وفرق الموالاة. وغالبًا ما يتم الإعلان عن موضوع المناظرة قبل انطلاق الجولة بوقت قصير. وفي الجولة الأولى، تناظر كل من فريق دولة قطر وفريق جمهورية السوادن حول موضوع “تحديد مناطق غير سكنية معينة يُسمح فيها بشكل قانوني لمستخدمي المخدرات والمتاجرين بشراء المخدرات واستخدامها وبيعها”.

وشهدت جولات أخرى لفريق قطر هذا الأسبوع، مناظرة ضد فريق هونغ كونغ حول ما إذا كان ينبغي لأسر الأطفال التي يؤدي أطفالها أداءً جيداً في المدرسة أن يحصلو على مزايا إضافية للرعاية الاجتماعية. وفي جولة أخرى مع فريق إستونيا، حول ما إذا كان الحكم الجنائي يجب أن يستند إلى خوارزميات الحواسيب بدلاً من الحكم الصادر من البشر.

نظرًا لتداعيات جائحة “كوفيد-19″، تعقد البطولة عبر الإنترنت وتضم فرقًا من 72 دولة.

وفي إنجاز سابق، حقق فريق قطر لقب بطولة هلسنكي المفتوحة للمناظرات عبر الإنترنت، بعد أن استغرق الفريق أكثر من 120 ساعة من التحضير وإجراء تدريبات مكثّفة عبر الإنترنت، وذلك استعدادًا للمشاركة أيضاَ في بطولة العالم لمناظرات المدارس عبر الإنترنت، وشملت التعرف على أجواء بطولات المناظرات الافتراضية.

يتألف فريق المناظرات القطري الأساسي هم من المشاركين: تركية آل ثاني، العنود آل ثاني، موزة الهاجري، وريم الكبيسي، بقيادة المدرب “مبارت وسي”، حيث يستعدون للمشاركة في بطولة العالم لمناظرات المدارس في مكسيكو سيتي، والتي كان من المقرر عقدها هذا الشهر، ولكن تم تأجيلها حتى يناير من العام المقبل.


بقلم: المكتب الإعلامي في مؤسسة قطر

كلمات مفتاحية:

اترك تعليقا