home

Qatar Prep Schools Arabic Debating Tournaments - BOYS & GIRLS - Nationals

Qatar Prep Schools Arabic Debating Tournaments - BOYS & GIRLS - Nationals

Publication Date:
26 May 2015
Category:
News
_MG_0064.jpg
 
فازت مدرسة أبو بكر الصديق بلقب البطولة الوطنية لمناظرات المدارس الإعدادية باللغة العربية للبنين، التي نظمها مركز مناظرات قطر – عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع واستضافتها مدرسة حمزة بن عبد المطلب .

وقد حصلت على المركز الثاني مدرسة أبي عبيدة، أما المركز الثالث فكان من نصيب مدرسة حمزة بن عبد المطلب. كما تمَّ اختيار أفضل متحدثين في البطولة وهم: طلحة مروان من مدرسة الشافعي بالمركز الأول، محمد علي أبو العلا من مدرسة ابن خلدون بالمركز الثاني، عمر محمد إسماعيل من المعهد الديني بالمركز الثاني مكرر.

هذا وقد توّجت مدرسة الأرقم الإعدادية للبنات بلقب البطولة الوطنية لمناظرات المدارس الإعدادية للبنات باللغة العربية، والذي استضافتها مدرسة برزان الإعدادية المستقلة للبنات، والتي حصدت المركز الثاني، أما مدرسة موزة بنت محمد فقد نالت المركز الثالث.

وفي السياق نفسه فقد اختارت اللجنة المنظمة أفضل متحدثات البطولة وهن: أسماء محمود في المركز الأول، ولاء خالد الخليفة، في المركز الثاني، - آلاء أشرف بدر - إيمان محمد أحمد جابر - شهد أحمد الحربي - جهاد أحمد سيد شهدة مكي في المركز الثالث.

ومن جانبها أشارت فايزة عبد الرزاق – رئيس قسم البرنامج العربي، إلى أن دوري المدارس الإعدادية يعتبر إعداد للطلبة لدخول بطولات المناظرات في المرحلة الثانوية، ملمحة إلى السعي نحو إطلاق دوري المدارس الإعدادية مع البطولة الوطنية للمدارس الإعدادية.

وكشفت عن الإعداد لإطلاق بطولة دوري المدارس الابتدائية للمناظرات، موضحة أن تلك الخطوة تأتي في إطار مساعي مركز مناظرات قطر الرامية لنشر هذا الفن بين جميع الفئات العمرية.

وأوضحت أن المرحلة الأولى من بطولة مناظرات المدراس الابتدائية ستشمل المدارس التي ستشارك في فعاليات اليوم الوطني وعددها 10 مدارس - بنين وبنات - وسوف تنظم لهم بطولة تختتم بجولة نهائية خلال فعاليات اليوم الوطني في ديسمبر المقبل، مشيرة إلى إضافة مدارس ابتدائية جديدة في المرحلة الثانية من تطبيق هذه التجربة لتنظيم دوري المدارس الابتدائية في نهاية العام الدراسي على غرار مثيلاتها من المدارس الإعدادية.

وتابعت قائلة" وذلك بهدف إعداد الطلبة إلى مناظرات المرحلة الإعدادية وهكذا لترابط سلسلة متواصلة تهدف للارتقاء بقدرات ومدارك الطلبة بشكل متكامل حتى التخرج".
100 مدرسة
وأكدت وجود إقبال من المدارس للمشاركة في بطولات المناظرات، مشيرة إلى الزيادة الملحوظة في عدد المدارس المشاركة بين بطولات مركز مناظرات قطر العام الماضي عن العام الحالي حيث كان عدد المدارس المشاركة 40 مدرسة أما الآن فقد وصل العدد إلى 75 مدرسة والعدد مرشح لتخطي حاجز الـ 100 مدرسة مما يشير إلى نجاح خطط المركز الهادفة لنشر هذا الفن بين الطلبة في دولة قطر.

ونوهت فايزة عبد الرزاق بأن عدد المدارس الإعدادية المشاركة حالياً في بطولات المركز تضاعف خلال عام حيث بلغ 25 مدرسة، متوقعة زيادة هذا العدد خلال العام المقبل، ومنبهة إلى الإعداد لتنظيم بطولة المناظرات المفتوحة خلال شهر أكتوبر المقبل، داعية الجميع إلى المشاركة في البطولة لإثرائها .

فهم مشترك للعصر
وفي كلمتها في ختام الفعاليات أشارت فايزة عبد الرزاق إلى أن إقبال الطلبة على تعلم فن المناظرات يُعدُّ دليلاً قاطعاً على إدراك هذا الجيل لأهمية الحوار وأهدافه السامية في بناء فهم مشترك بين الشعوب رغم اختلافاتهم الدينية والثقافية والاجتماعية.

وتابعت قائلة" إن الجيل الحالي من الشباب يدرك أن الحوار الهادف بالكلمة المعبرة هو الطريق الأمثل لفهم هذا العصر بكل ما يحمل من متناقضات ومشكلات والقدرة على التعامل معها بكل جدارة واقتدار".

وأكدت فايزة عبد الرزاق أن الفوز ليس بالدرجات أو الحصول على المركز الأول بقدر ما هو إدراك وفهم هدف ومعنى المشاركة، والتي بينته بقولها " ألا وهو التعرف على آراء الآخرين والتواصل معهم بطريقة حضارية، والتفاعل مع الجميع حتى وإن اختلفوا معنا في الرأي". ودعت الطلبة إلى الاستمرار في نشر فن المناظرات بين زملائهم ونقل خبراتهم للجيل التالي لهم، مطالبة إياهم بذل جهد أكبر في بطولات المناظرات في العام المقبل.

وتقدمت عبد الرزاق بالشكر لجميع المدارس المشاركة وعلى رأسها مدرسة حمزة بن عبد المطلب الإعدادية المستقلة للبنين ومدرسة برزان الإعدادية المستقلة للبنات على استضافتهما لفعاليات الدوري.

ونوهت بأن المتناظرين والمشاركين في بطولات المناظرات فهموا وطبقوا منطق العقلاء ، وذلك من خلال التعرف على آراء الآخرين واحترامها والتواصل معهم بطريقة حضارية، مدركين أن الناس لابد أن يختلفوا ومؤمنين بأن الله لو شاء لجعل الناس أمة واحدة".

مدرسة برزان
ومن جانبها أوضحت وضحه النعيمي – مديرة مدرسة برزان الإعدادية المستقلة للبنات، أن اللغة العربية ليست مجرد كلمات وألفاظ وإنماعنوان للوجود والهوية، باعتبارها المستودع الأمين الذي تختزن به مقومات الانتماء وذاكرة المستقبل، مشيرة إلى أن اللغة العربية هي مفتاح الغد الذي يختزل الماضي وإرثه.

وبينت أن مركز مناظرات قطر يسعى نحو إعلاء مكانة اللغة العربية ووضعها في مقامها النبيل الذي يليق بها ، مشيرة إلى أنه لم يدخر جهداً في سبيل ربط الأجيال الحالية بلغة الضاد، فهي الوعاء الذي يحفظ تراثنا وهويتنا.

ولفتت وضحه النعيمي إلى أن المشاركات في البطولة الوطنية لمناظرات المرحلة الإعدادية وجدن في المناظرة طريقة مثلى ونهجاً قويماً لإعداد أنفسهن لمستقبل يحملن فيه مصابيح العلم والحضارة.

مدرسة حمزة
ومن جهته أشار نور الدين أبو طالب- محكم مناظرات، إلى أن استضافة مدرسة حمزة بن عبد المطلب للبطولة يُعدُّ إنجازاً يُضاف إلى إنجازاتها، موضحاً أن المدرسة تهتم بنشر فن المناظرات بين طلابها.

ولفت أبو طالب إلى أن إدارة المدرسة تدرك أهمية النشاطات الطلابية، لذا فهي تقدم دعمها الكبير لمثل هذه الأنشطة والتي من بينها فن المناظرات، لافتاً إلى أن نادي المناظرات يضم حالياً 3 فرق للمناظرات يخضعون لبرنامج تدريبي مكثف، مشيداً بجهود مدير المدرسة خالد المهيزع، والنائب الأكاديمي الدكتور رائد، كاشفاً في السياق ذاته عن تقديم جائزتين الأولى لأفضل محكم أو مشرف يقتبس من مقولات الطلاب خلال البطولات، والثانية لأفضل طالب يقتبس من أقوال زملائه ويوثقه.

ونبه إلى أن فن المناظرة كان له أثراً إيجابياً على التحصيل الدراسي للطلاب، مشيراً إلى أن المناظرة ساهمت في فهم الطالب لوجهات النظر المختلفة في القضية الواحدة، مضيفاً" فتقبل الرأي الآخر وتبنيه يُعدُّ من ثمرات المناظرة والتي أضافت للعملية التعليمية الكثير وساهمت في النضج العقلي للطلبة ".

وأشاد بجهود مركز مناظرات قطر الرامية إلى نشر فن المناظرات بين الطلاب في دولة قطر، موضحاً أن تلك الإسهامات ظهرت نتائجها الإيجابية على المستويين المحلي والدولي.

عمل مستمر
وبدورها أشارت أسماء يحيى – مدربة المناظرات بمدرسة برزان الإعدادية للبنات، أن نادي المناظرات بالمدرسة يسعى إلى نشر هذا الفن في البيئة المدرسية بين الطالبات واختيار العناصر الواعدة لتمثيل المدرسة في بطولات مركز مناظرات قطر، مشيرة إلى أن النادي يضم 12 طالبة وهن النواة الأساسية لتشكيل فرق المناظرات بالمدرسة.

وتابعت قائلة" وقد تم اختيار هذه المجموعة من بين عشرات الطالبات اللاتي تعلمن فن المناظرات وأظهرن تفوقاً فيه، وتم الاختيار بناءً على العديد من المعايير التي تحتاج إليها كل متناظرة في المنافسات".

وأكدت وجود إقبالاً واسعاً من الطالبات على تعلم فن المناظر، مرجعة ذلك للفوائد العديدة التي لمستها الطالبات سواء على شخصيتهن أو مستواهن الدراسي وهي من المحفزات التي تدفع الطالبات إلى تعلم المناظرة،

هذا وقد قدمت الشكر الجزيل لإدارة المدرسة وعلى رأسها الأستاذة وضحى النعيمي مديرة المدرسة على الدعم الكبير التي أولته لنشر فن المناظرات بين الطالبات".

شغف المناظرات
ومن جهتها أشارت أسماء محمود عضو فريق المناظرات بمدرسة آمنة بنت وهب، إلى أن تعرفها على فن المناظرات بدأ منذ التحاقها بمدرسة آمنة حيث درست المناظرات ضمن منهج مادة الإثراء، موضحة أن شغفها بالمناظرات بدأ يكبر مع أول بطولة للمدارس الإعدادية.

وأكدت أن المناظرة انعكست على شخصيتها من خلال الثقة بالنفس وسرعة البديهة ، كما صقلت لديها مهارات التحدث والإلقاء مما أسهم في تفوقها الدراسي.
وقالت" إن البطولة تشهد تطوراً في المستوى الفني بشكل مستمر، حيث ارتقت مستويات الفرق المشاركة بصورة واضحة مما زاد من المنافسة، كما ساهم الاختيار الجيد للقضايا المتناظر حولها في ذلك بشكل كبير".

ومن جهتها أوضحت كوثر رشيد بركات – عضو فريق المناظرات بمدرسة سكينة الإعدادية للبنات، أن فن المناظرات فن يرقى بقدرات الإنسان ويمهد الطريق أمام المتناظرين لأن يكونوا أعضاء فاعلين في مجتمعاتهم، مضيفة" " فن المناظرة يركز على تنمية قدرات المتناظرة سواء من الناحية الشخصية مثل الثقافة والإلقاء والإنصات أو الاجتماعية مثل التواصل وتقبل الرأي الآخر ".

ونبهت إلى أن ممارسة فن المناظرة يخرج الطاقات الكامنة داخل الطلبة مما يدفعهم إلى تطوير تلك الطاقات بشكل يفيد المجتمع، مشيدة بمستوى البطولة الفني وكذلك ارتفاع مستوى المنافسة.

وأشادت بدور مركز مناظرات قطر الرامي إلى إطلاق قدرات الشباب ، والسعي لنشر فن المناظرات بكل السبل بين الطلبة في قطر ليكونوا نواة لنهضة المجتمع.

لعرض قصاصات الصحف – الوطن – اضغط هنا
لعرض قصاصات الصحف – الشرق – اضغط هنا

Be Social

Twitter feed

Facebook feed

Register

Register on the site to receive notifications and updates.

  • You Tube
  • Twitter
  • Face Book
  • Instagram
  • SnapChat
Add QatarDebate on Snapchat
<